الرئيسية | اخبار محلية | المصادقة بالإجماع على نقط جدول أعمال الدورة الاستثنائية لمجلس جهة الشرق

المصادقة بالإجماع على نقط جدول أعمال الدورة الاستثنائية لمجلس جهة الشرق


صادق أعضاء مجلس جهة الشرق، يوم الأربعاء 7 نونبر الجاري، بالإجماع على جميع النقط المدرجة ضمن جدول أعمال الدورة الاستثنائية للمجلس، وذلك بحضور معاذ الجامعي والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنجاد، والسادة رؤساء المصالح اللاممركزة.

وفي كلمة له خلال افتتاح أشغال الدورة الاستثنائية، عبد النبي بعوي، رئيس مجلس جهة الشرق عاليا مضامين الخطاب الملكي السامي الذي ألقاه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، بمناسبة تخليد الذكرى الثالثة والأربعين للمسيرة الخضراء المظفرة، مع إعرابه عن الانخراط التام واللامشروط  لمجلس جهة الشرق في كل المساعي الحميدة التي يخطها عاهل البلاد والرامية إلى خلق فضاء مغاربي متماسك ومبني على الأخوة والتعاون ووحدة المصير ويفتح الآفاق الواعدة لمستقبل مشترك عماده الوحدة والاندماج والتكامل وعمقه الحوار والتشاور ونبذ كل أشكال التفرقة.

وأكد رئيس مجلس جهة الشرق، على أن المجلس متشبث بثوابت الأمة المغربية، ومواصلة التزامه بكل روح وطنية عالية، وتجنده الدائم للدفاع عن الوحدة الترابية، مستحضرا في ذلك ذات المرجعيات والمبادئ التي حددها أمير المؤمنين. 

وبخصوص أشغال الدورة الاستثنائية، قال السيد عبد النبي بعوي، إنها تندرج في صيرورة العمل الدءوب والمتواصل لمجلس الجهة، مع التأكيد على الحرص على أهمية الرفع من وتيرة الاشتغال لكي يتسنى لنا طرح ومعالجة المزيد من القضايا المتنوعة التي تهم تنمية جهة الشرق، وكذا مواكبة ومجاراة المستجدات المرتقبة المرتبطة بتدبير الشأن الجهوي.

وفي هذا الصدد، عبر السيد عبد النبي بعوي، عن  تقديره لكل الجهود التي تبذل من أجل التخفيف من التفاوتات المجالية بالوحدات الترابية بالجهة، والأكيد أن خلق تراكم من المنجزات يسمح بتثمين المكتسبات التي لها الأثر الايجابي والمباشر على ساكنة الجهة التي تنتظر المزيد من المشاريع المرتبطة بالاحتياجات القطاعية والاجتماعية.

وأشار عبد النبي بعوي،  إلى أن هذه الدورة الاستثنائية تعرض مجموعة من النقط والاتفاقيات التي تكتسي أهمية بالغة بالنظر للمجالات التي تلامسها، وذلك لتعزيز الإطار التعاقدي للمجلس وكذا لضبط أوجه ومسار الدعم الموجه لمجموعة من الفعاليات والهيئات التي تنشط في ميادين تفرض علينا ضرورة التفاعل بايجابية مع خصوصية قضاياها.

وأوضح  رئيس جهة الشرق أن الدورة هي كذلك محطة للإطلاع على نتائج عمليات فتح المسالك بالوسط القروي، وكذا الوقوف على حصيلة السنة المنصرمة 2017، والتي شهدت مجموعة من المنجزات والأنشطة التي سعينا من خلالها إلى تحقيق تنمية مستدامة ومتوازنة وفق الإمكانيات المالية واللوجيستية المتاحة والموضوعة رهن إشارة المجلس.

وفي هذا الصدد، أكد  عبد النبي بعوي، على أهمية تقييم التجارب والوقوف على النتائج المحصلة ومقارنتها مع الأهداف المسطرة وذلك لإقرار هندسة ترابية تراعي مختلف الأبعاد التنموية وتستحضر تطلعات ساكنة الجهة، مشيرا إلى أن القضايا التي تعرضها هذه الدورة تظهر قيمة الانفتاح الرامي إلى تعزيز وتوطيد علاقات الشراكة خاصة تلك المرتبطة بالتعاون الدولي اللامركزي والسعي إلى تطوير آليات التعاون والشراكة.

وابرز عبد النبي بعوي، أن المغزى العام من مبادرات مجلس الجهة يهدف إلى تحقيق التنمية في شقها الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، مضيفا قائلا: “إننا نطمح كمؤسسة منتخبة معنية بالرفع من تنافسية وجاذبية الجهة، إلى تحسين المؤشرات المسجلة وجعلها أكثر ايجابية وذلك بالسعي الحثيث إلى ابتكار الحلول للقضايا المطروحة، وذلك وفق رؤية متكاملة ومتوافق بشأنها أساسها النجاعة والتعاضد والتعاون بين مختلف الشركاء”.

ولم يفوت عبد النبي بعوي، الفرصة دون الإشادة بالدور الفعال الذي تقوم به السلطة الولائية في شخص السيد والي الجهة وأيضا السلطات الإقليمية في مواكبة مجلس الجهة وتوفير الظروف والشروط المناسبة لإنجاح برامجه، كما نوه بعمل السيدات والسادة أعضاء المجلس المحترمين على ما يبذلونه من مجهودات دفاعا عن انشغالات وتطلعات ساكنة الجهة، كما اشكر كافة الشركاء والمتدخلين القطاعيين والمتعاونين وفعاليات المجتمع المدني وممثلي المنابر الإعلامية.

 

وتضمن جدول أعمال الدورة الاستثنائية لمجلس جهة الشرق 20 نقطة، تتعلق بتقديم عرض حول فتح المسالك بالوسط القروي؛ تقديم حصيلة 2017؛ لدراسة والمصادقة على مشروع اتفاقية للشراكة بين مجلس جهة الشرق وجمعية الملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب؛ الدراسة والمصادقة على مشروع اتفاقية للشراكة بين مجلس جهة الشرق وجمعية معرض الفرس؛ الدراسة والمصادقة على مشروع اتفاقية للشراكة بين مجلس جهة الشرق وجمعية دار الطالبة بوجدة؛ الدراسة والمصادقة على مشروع اتفاقية للشراكة بين مجلس جهة الشرق وجمعية مركز الأمراض التنفسية والسحار الرملي بجرادة؛ الدراسة والمصادقة على ملحق تعديلي لاتفاقية الشراكة والتعاون بين مجلس جهة الشرق وجمعية النواة للأعمال الاجتماعية لموظفي إدارة جهة الشرق؛ الدراسة والمصادقة على اتفاقية التعاون والشراكة بين مجلس جهة الشرق والجمعيات العاملة في مجال دعم مرضى السرطان بالجهة؛ الدراسة والمصادقة على اتفاقية التعاون والشراكة بين مجلس جهة الشرق والجمعيات العاملة في مجال دعم مرضى القصور الكلوي بجهة الشرق ؛الدراسة والمصادقة على اتفاقية التعاون والشراكة بين مجلس جهة الشرق والجمعيات العاملة في مجال دعم مرضى السكري بالجهة؛ الدراسة والمصادقة على اتفاقية التعاون والشراكة بين مجلس جهة الشرق والجمعيات العاملة في مجال دعم مرضى القلب والشرايين بالجهة؛ الدراسة والمصادقة على اتفاقية التعاون والشراكة بين مجلس جهة الشرق والجمعيات العاملة في مجال دعم مرضى العيون بالجهة ؛الدراسة والمصادقة على اتفاقية التعاون والشراكة بين مجلس جهة الشرق والجمعيات العاملة في مجال تحاقن الدم بالجهة ؛الدراسة والمصادقة على اتفاقية للشراكة بين مجلس جهة الشرق والجمعيات العاملة في مجال دعم الديمقراطية التشاركية بالجهة ؛ الدراسة والمصادقة على مشروع اتفاقية شراكة بخصوص تنظيم الدورة الثانية للمعرض المغاربي للكتاب “آداب مغاربية” تحت شعار : “مقاربة الكوني” من 18 إلى 21 أكتوبر 2018 بوجدة؛ الدراسة والمصادقة على مشروع اتفاقية شراكة بين جهة الشرق وجهة الشرق الكبير بفرنسا؛ الدراسة والمصادقة على مقترح إحداث شركة للتنمية الجهوية لتولي تدبير شؤون المرصد الجهوي ودار الإقتصاد الاجتماعي والتضامني؛ الدراسة والمصادقة على اقتناء وتدبير المنتزه الايكولوجي بوجدة؛ الدراسة والمصادقة على مشروع الاتفاقية الخاصة بإنجاز منشات فنية في إطار تأهيل وتهيئة واد إسلي؛ والدراسة والمصادقة على تحويل مالي من اجل وفاء المجلس بالتزاماته المالية لفائدة شركة “المغرب كومبني متدشيبين” في إطار اتفاقية بين مجلس جهة الشرق والشركة من أجل تنظيم رحلات منتظمة لسفن شحن الحاويات إلى ميناء بني انصار.

 


 

Post on Facebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك